بحث
  • IQ-SAV

الرياضة المنزلية في ظل جائحة كورونا.. ندوة رقمية اقامتها رياضة ضد العنف



اعداد: يونس علي


ان الرياضة هي القيام بمجهود جسديّ إراديّ واعي، ومجموعة الأنشطة الرياضية التي يمارسها الانسان حتى وان كانت فعاليات رياضية بسيطة، هي ممارسات مهمة في حياة الانسان ليكسب الجسم الصحة والحماية من الامراض، تحسين الحالة النفسيّة وتخفيف التوتّر والقلق خاصة بعد انتشار فايروس كورونا واغلاق جميع النوادي الرياضية، لذا نظمت منظمة رياضة ضد العنف ندوة رقمية حول "الرياضة المنزلية في ظل جائحة كورونا" على منصة برنامج ZOOM وذلك يوم الخميس المصادف 2020/6/11 في الساعة التاسعة مساءا، بمشاركة ما يقارب الـ (35) من المهتمين الشباب من كلا الجنسين.

افتتحت الندوة بتعريف الميسرة أنوار احمد بالحديث حول الضغوطات النفسية التي خلفها الحجر الصحية وحاجة الافراد لممارسة الرياضة المنزلية بسبب قلة الحركة والتجوال، وقامت بعد ذلك بتعريف عن المتحدثين الدكتور منذر محمود المحاضر الجامعي في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة، والمدربة فرح جاسم خبيرة التغذية والنشاط البدني في احدى الصالات الرياضية.

في بداية الندوة تطرقت المدربة فرح جاسم عن اهمية ممارسة الرياضة المنزلية للحفاظ على اللياقة الجسدية والوزن المثاليّ وحرق الدهون المتراكمة وغيرها من الاثار الايجابية. وأكدت على "ان الضغوط النفسية التي يتعرض لها الناس جراء الحجر الصحي من الممكن معالجتها بالرياضة المنزلية عبر عدة تمارين من الممكن ممارستها منزلياً".

من جانبه اضاف الدكتور منذر محمود عن أهمية الرياضة المنزلية وخصوصًا في هذه الفترة لكونها "أحدى الأدوات التي تعزز من عمل الجهاز المناعي التي تساعد الانسان على مقاومة فايروس كورونا المستجد"، كما ذكر أنواع الرياضة التي يمكن للجميع ممارستها في المنزل دون الحاجة إلى الذهاب للقاعات الرياضية بالوقت الراهن، واشار منذر بصور عملية الى الالية التي يمكن من خلالها ممارسة تمارين متعددة التي لها دور فعال في شعور الشخص بالطاقة والإيجابية ومحاولة التخلص من الضغوطات النفسية.



وفي سؤال عن أهمية الرياضة المنزلية للنساء اكدت المدربة فرح "ان الرياضة المنزلية مهمة لجميع الفئات العمرية سواء كان طفلاً او شابًا او كبير بالعمر، كما هي مهمة للنساء على وجه الخصوص ويمكن للنساء ممارسة التمارين المنزلية دون الحاجة إلى الصالات الرياضية"، حيث اضافت: "ان العديد من النساء يواجهن ظروف اجتماعية تمنعهن من الذهاب الى الصالات الرياضية، لكن هذا لا يعني انعدام إمكانية ممارسة الرياضة في المنزل".

واضاف اخيرا الدكتور منذر نصيحة للمشاركين عن مدى تأثير التماسك الاسري وتقوية الروابط بين أفراد الأسرة وأهمية التمثيل الغذائي والأوقات التي يجب بعدها ممارسة التمارين الرياضية ونبه على الوقت المناسب لممارستها بعد وجبات الطعام اليومية بفترة زمينة محددة.

كما تضمنت الندورة مشاركة من الحضور بتوجيه الاسئلة للمتحدثين والاجابة عليها من قبلهم، واختتمت الندوة بمجموعة من النصائح قدمها المتحدثين للمشاركين تهدف إلى ضرورة ممارسة الرياضة المنزلية باستمرار.

يذكر ان منظمة رياضة ضد العنف العراقية، كانت قد اجرت سلسلة ندوات رقمية متعددة، كجزء من مواصلة نشاطها رغم إجراءات الحجر الصحي المفروض.

44 مشاهدة

العنوان ووسائل الاتصال:

العراق، بغداد 

بريد الكتروني: savi.iraq@gmail.com